akdak

المقالات

قسم الصحة والتغذية

التنفس الاصطناعي

9

هشام كمون

هو عملية تنفس ميكانيكية لاستعادة عمل الرئتين عند توقف أو اضطراب التنفس، لذا فمن المهم لكل انسان ان يتدرب على اجراء التنفس الاصطناعي فقد يضطر لإنقاذ حياة مصاب.
ويجب أن يكون معلوما أنه في حالة توقف التنفس لا يعيش المصاب أكثر من 4-6 دقائق فقط، وكلما كان الإسعاف أسرع قل التلف في أنسجة المخ بسبب نقص الأوكسجين.

الأسباب المؤدية لتوقف التنفس
هناك اسباب عدة تؤدي لتوقف التنفس اهمها: الغرق والاختناق والصدمة الكهربائية والإفراط في تناول الأدوية -وبخاصة المهدئات والمخدرات- والنوبة القلبية وإصابات الرأس والصدر، وفي التنفس الاصطناعي يتم نقل الهواء من رئتي المسعف الى رئتي المصاب بالنفخ فيهما عن طريق الفم، وهذا الزفير يحتوي على 16% من الأوكسجين وهو أكثر مما يحتاج إليه للحفاظ على الحياة.
والتنفس الاصطناعي عن طريق (الفم للفم) هو الطريقة المفضلة في جميع الحالات التي لا يتنفس فيها المصاب، وإذا تعذر الفم يمكن استخدام الأنف أو الفم والأنف معاً.
الإسعافات الأولية قبل اجراء التنفس الاصطناعي
1-
قياس مدى درجة الوعي عند المصاب
إذا كان المصاب واعياً لما حوله أو يستجيب عند مناداته أو عند هز كتفه فهذا يعني أن جهاز التنفس يعمل وأن قلبه ينبض فلا داعي لإجراء التنفس الصناعي أو إنعاش قلبه ولكن يجب ملاحظته باستمرار للتأكد من حفاظه على درجة الوعي والتنفس وعمل القلب إلى أن تصل الإسعاف.

2-طريقة ملاحظة التنفس
يُقلب المصاب على ظهره، ثم يقوم الشخص المسعف بإجراء عملية النظر والإصغاء والتحسس لتنفسه، فينظر الى صدر الشخص وبطنه: هل يرتفعان ويهبطان بتواتر؟
ثم توضع أذن المسعف على مقربة من فم المصاب وأنفه: هل يُسمع صوت تردد أنفاس المصاب؟
فإذا كان يتنفس ولكنه غير واعٍ تماما فيمكن وضعه في الوضع الجانبي الثابت وهو وضع مناسب في حالة تقيؤ المصاب لضمان فتح مجرى التنفس عنده.
اما إذا كان المصاب غير واعٍ أو لا يستجيب للمؤثرات، ففي هذه الحالة يجب التأكد من تحرير مجرى الهواء خوفاً من سقوط اللسان في مجرى التنفس مع إزالة أي شيء داخل الفم مثل طقم الأسنان أو القيء، ويمكن تحرير مجرى الهواء برفع الرأس من ذقن المصاب برفق إلى الأعلى ومعاينة التنفس كما ذكرنا سابقا بالنظر لصدر المصاب لسماع وتحسس التنفس.

3-طريقة التنفس الصناعي
أمِلْ رأس الشخص الى الوراء بحيث يتجه ذقنه الى اعلى وذلك لإبقاء المسالك التنفسية مفتوحة، ويتم تفريغ الفم من كل شيء فيه حتى الأسنان الصناعية، وباليد اليسرى نغلق الأنف تماما وباليد اليمنى نبقي الذقن متجهاً الى أعلى.
افتح فم المصاب وأطبق فمك عليه بإحكام خذ شهيقاً وانفخه في فم المصاب بعمق لمدة ثانية واحدة او ثانية ونصف ثم توقف عن الزفير لنفس المدة، إذا لاحظت ارتفاعا وانخفاضا في صدر المصاب في أثناء عملية النفخ فكرر عملية النفخ مرة كل خمس ثوانٍ، كل مرتين راقب تنفس المصاب الى حين وصول فرقة الإسعاف المهني، يكون طول النفس في حالة إعطاء تنفس صناعي للشخص البالغ بمقدار (نفس عميق ونفخة) وإذا كان المصاب طفلاً فيكون بمقدار (ما متواجد في رئة المسعف) أما إذا كان رضيعا فيكون بمقدار (نفخة بسيطة).
وحالما يستعيد المصاب تنفسه اقلب المصاب في وضع الإفاقة ولا تتركه وحده بأي حال من الأحوال إذ قد يتوقف التنفس مرة أخرى.
أما في حال لا يوجد علو في صدر المصاب في أثناء النفخ فهذا يعني أن هناك انسداداً في مجرى الهواء، أدخل إصبعك في الفم لاستخراج ما قد يكون مسببا لذلك ثم تابع عملية الإنعاش.

4-ملاحظة نبض القلب
بعد ذلك تفحص نبض الشخص عن طريق جس أعلى عنقه بوضع اصبعين (السبابة والوسطى) على رقبة المصاب من اليمين او من اليسار فإذا لم تتحسس نبض المصاب فيجب فورا الانتقال الى طريق عملية الإنعاش القلبي الرئوي.

نشرت في الولاية العدد 88