akdak

المقالات

قسم البيئة

‏مقاييس الأرض

144

السيد إبراهيم سرور

‏إن في مقاييس الأرض من ناحية الوزن والحجم غاية من التدبير والدقة .

‏فوزنها ( ٦٦٠٠ ‏) بليون طن وحجمها ( ١ ‏/ ٣٣٣٠٠٠ ‏) من حجم الشمس.

‏يقول (فرانك آلن) أستاذ الفيزياء الحياتية : لو كانت الأرض بحجم القمر وكان قطرها ربع القطر الحالي ، فإن قوة الجاذبية (التي ستكون سدس قوتها الحالية) لن تكون كافية لحفظ الماء الهواء على سطحها ، و لصارت الحرارة عالية لدرجة قاتلة.

وبالعكس إذا كان قطرها ضعفي القطر الحالي ، فإن سطح الأرض سيكون أربعة أضعاف سطحها الحالي ولكانت قوة الجاذبية ضعفي الحالية ، وقل ارتفاع الطبقة الجوية بشكل خطر ، و لأزداد الضغط الجوي من كيلوغرام على السانتيمتر المربع إلى كيلوغرامين ، ولكان لجميع هذه العوامل ردة فعل كبير على الحياة ، بحيث تزداد المناطق الباردة ، وتقل المناطق القابلة للسكن بشكل ملحوظ ، وتبتعد المناطق السكنية عن بعضها البعض وتصير وسائل الاتصال صعبة تقريبا أو غير ممكنة.

‏أما إذا كانت الأرض بحجم الشمس مع بقاء وزنها وسماكتها الحالية ، فإن قوة الجاذبية ستزيد ( ١٥٠ ‏) مرة ويقل ارتفاع الطبقة الجوية (10) كيلومترات ولا يمكن تبخر الماء ويصير الضغط الجوي 50‏1 كيلوغراهأ على السانتمتر المربع ، ويصير الحيوان الذي يزن كيلو غراما واحدا ( ١٥٠ ‏) كيلوغرام والإنسان بحجم السنجاب ، ولا تعود الحياة بعد ذلك ممكنة عقلا لهذه الموجودات .