akdak

المقالات

القسم الولائي

في رثاء أمير المؤمنين عليه السلام

75

سيد محمد بن أبي طالب الحسيني الكركي الحائري

أبيات لأبي الأسود الدوئلي في رثاء أمير المؤمنين عليه السلام

     
ألا يا عين ويحك فاسعدينا   ألا فابكي أمير المؤمنينا
رزئنا خير من ركب المطايا   وأفضلها (۱) ومن ركب السفينا
ومن لبس النعال ومن حذاها   ومن قرأ المثاني والمبينا (۲)
إذا استقبلت وجه أبي حسين   رأيت البدر راق الناظرينا
يقيم الحدّ لا يرتاب فيه   ويقضي بالسرائر (۳) مستبينا
ألا أبلغ معاوية بن حرب   فلا قرّت عيون الشامتينا
أفي شهر الصيام فجعتمونا   بخير الناس طرّاً أجمعينا
ومن بعد النبيّ فخير نفس   أبو حسن وخير الصالحينا
كأنّ الناس إذ فقدوا عليّاً   نعام جال في بلد سنينا
وكنّا قبل مهلكة بخير   نرى فينا وصيّ المسلمينا
فلا والله لا أنسى عليّاً   وحسن صلاته في الراكعينا
لقد علمت قريش حيث كانت   بأنّك خيرها نسباً (٤) ودينا
فلا تشمت معاوية بن حرب   فإنّ بقيّة الخلفاء فينا (٥)

الهوامش

۱. في المناقب : وحثحثها ، وفي الديوان : وخَيّسها ، وفي الأعيان : وفارسها. وحثحثها : أي أسرعها.

۲. في الديوان والأعيان : والمئينا.

۳. في المناقب : بالفرائض.

٤. في المناقب : خيرهم حسباً.

٥. مناقب ابن شهراشوب : ٣ / ٣١٥ ، ديوان أبي الأسود الدوؤلي : ٧١ رقم ٤٥ ، أعيان الشيعة : ٧ / ٤٠٣.

مقتبس من كتاب : [ تسلية المُجالس وزينة المَجالس ] / المجلّد : ۱ / الصفحة : ٤۹۹ ـ ٥۰۰