akdak

المقالات

القسم الاجتماعي

القلق الذي تشعر به (المشاعر)

162

أريج الحسني

تشعر بالتوتر أو القلق، أو الخوف أو الذنب، أو القرف او الاكتئاب.

تشعر بحالة تحسن إذا نفذت السلوك القهري أو الطقوس، لكنها لا تستمر طويلاً.

& ماذا تفعل (الأفعال القهرية)؟

تصحيح الأفكار المتسلطة: أي التحييد ، وهو أن تبدّل الأفكار المقلقة بأفكار أُخرى، تفكر في بديل "لتحييد" الأفكار مثل العد، أو الصلاة أو أن تكرر كلمة عدة مرات. وأن تشعر كما لو أن هذا يمنع الأمور السيئة. فهذا قد يكون طريقة للتخلص من أية أفكار أو صور مزعجة تضايقك.

طقوس: أن تغسل يديك كثيراً، أن تقوم بتنفيذ الأُمور ببطء وعناية وربما ترتب الأشياء أو الأنشطة بطريقة معينة. ويمكن أن يستغرق هذا الكثير من الوقت حتى إنك تحتاج دهراً للذهاب إلى أي مكان أو لفعل أي شيء مفيد.

فحص: جسمكم من التلوث، التأكّد من أنّ الأجهزة الكهربائية مطفأة أو أن البيت موصد، أو أن طريق الرحلة آمن.

تجنب: أي شيء يذكرك بالأفكار المقلقة. تتجنب لمس أشياء معينة أو الذهاب إلى أماكن معينة، أو قبول المخاطرة وتحمّل المسؤولية. مثلاً قد تتجنب المطبخ لأنك تعلم أنك ستجد فيه السكاكين الحادة.

تخزين الأشياء غير المفيدة وغير الصالحة للاستعمال. أنت لا تتخلص من أي شيء بسهولة.

البحث عن الطمأنينة: تتطلب من الآخرين مرة بعد أُخرى أن يقولوا لك إن كل شيء على ما يرام.